Menu

أطروحة دكتوراه مقدمة من قبل الطالبة
سهاد أبراهيم مصطفى حمد البياتي
إلى مجلس كلية العلوم – جامعة تكريت
وهي جزء من متطلبات نيل شهادة الدكتوراه
في علوم الحياة-علم الحيوان-علم الانسجة و الأجنة

بإشراف
أ .د .عزيز خالد حميد

IMG 1673

الخلاصة
أجريت الدراسة الحالية للتعرف على تأثير فعالية مستخلص الجل الطبيعي لنبات الالوفيرا على أحداث التشوهات العيانية والآفات النسجية المرضية في بعض الاعضاء لدى الفئران الذكور, الاناث البالغين , الفئران الحوامل ومواليدها نوع Mus musculus.
في هذه الدراســــة تم استعمال ستة وتسعون (96) من الفئران البيض وبوزن (25 ± 2) غم. قسمت الحيوانات إلى ثلاثة مجاميع رئيسية كالاتي:
• المجموعة الأولى : الفئران الذكور البالغين جرعت مستخلص الجل الطبيعي لنبات الالوفيرا عن طريق الفم لمدة 30 يوما.
• المجموعة الثانية : الفئران الاناث البالغات جرعت مستخلص الجل الطبيعي لنبات الالوفيرا عن طريق الفم لمدة 30 يوما.
•المجموعة الثالثة: الفئران الحوامل جرعت مستخلص الجل الطبيعي لنبات الالوفيرا عن طريق الفم في الفترة من 7أيام من الحمل حتى الولادة.
كل مجموعة مكونة من 24 حيوان قسمت كل مجموعة إلى اربعة مجاميع فرعية (كل مجموعة فرعية تتكون من 6 فئران) كالاتي:
-1 مجموعة A مجموعة السيطرة التي جرعت بالماء المقطر والعلف الطبيعي.
2- مجموعة B(الذكور, الاناث البالغين والحوامل) والتي جرعت 0.06 ملغم0.25/ كغم/يوم من مستخلص الجل الطبيعي لنبات الالوفيرا عن طريق الفم وبمعدل جرعة واحدة يوميا (جرعة علاجية).
-3مجموعة C (الذكور, الاناث البالغين والحوامل) والتي جرعت 0.12 ملغم 0.25/ كغم/يوم من مستخلص الجل الطبيعي لنبات الالوفيرا عن طريق الفم وبمعدل جرعة واحدة يوميا (جرعة علاجية).
-4مجموعة D(الذكور, الاناث البالغين والحوامل) والتي جرعت 0.18 ملغم 0.25/ كغم/يوم من مستخلص الجل الطبيعي لنبات الالوفيرا عن طريق الفم وبمعدل جرعة واحدة يوميا (جرعة سامة).
أظهر التحليل الاحصائي للنتائج زيادة معنوية عالية (P ≤ 0.05) في وزن الجسم للفئران في مجموعة الجرعة العلاجية لمجموعة الفئران الذكور والاناث البالغين ، وانخفاضا معنويا عاليا في وزن الجسم في مجموعة الجرعة السامة لمجموعة الفئران الذكور والاناث البالغين.
وأظهر التحليل الإحصائي عدم وجود فروقات معنوية في وزن الجسم للصغار في الجرع العلاجية(0.06 & 0.12ملغم) و لمجاميع الذكور البالغين للجرعة العلاجية (0.06ملغم) بعد اول 10 أيام و البالغات الاناث في الجرع العلاجية (0.06 &0.12ملغم) بعد 10 أيام.
أظهرت الدراسة الحالية زيادة معنوية عالية في وزن الكبد , الكلى و الرئتان لمجموعة الجرع العلاجية (0.06& 0.12ملغم) مقارنة مع مجموعة السيطرة في الفئران الذكور, الاناث البالغين و الحوامل، ووزن الرئة لمجموعة الجرعة العلاجية (0.06ملغم) في الفئران الحوامل , ونقصان في وزن الكبد والكلى في الذكور, الاناث البالغين والفئران الحوامل في الجرعة السامة (0.18ملغم).
وأظهرت نتائج الدراسة الاحصائية عدم وجود فروقات معنوية في وزن الرئتان في الفئران الحوامل لمجموعة الجرعة العلاجية(0.12ملغم), ووزن الرئتان لمجموعة الفئران الاناث البالغين لمجموعة الجرعة السامة (0.18ملغم).
أظهرت الدراسة الحالية ارتفاعا معنويا عاليا في مستوى GPT, GOT, ALK & Blood Urea في مصل الدم لمجموعة الجرعة السامة (0.18ملغم) لمجموعة الفئران الذكور & الاناث البالغين, ومستوى GOTفي الفئران الحوامل في الجرع العلاجية والسامة و مستوىGPTفي الفئران الحوامل للجرعة العلاجية (0.12ملغم) وفي الجرع السامة. زيادة في مستوى ALK في الفئران الحوامل لجميع الجرع. وزيادة في مستوى البيليروبين الكلي في الذكور, الاناث البالغين والفئران الحوامل في جميع الجرع. وفي مستوى Blood Ureaفي الفئران الحوامل للجرع السامة. في مستوى Serum Createnine في الفئران الحوامل للجرعة السامة.
أظهرت نتائج الدراسة الحالية انخفاضا معنويا عاليا P ≤ 0.05) ) في مستوى GOT, GPT, ALK& Blood Urea في الجرع العلاجية (0.06&0.12ملغم) في الفئران الذكور والاناث البالغين, ومستوى Blood Urea في الفئران الحوامل للجرع العلاجية. في مستوى Serum Createnineفي الفئران الذكور والاناث البالغين في جميع الجرع وفي الجرع العلاجية للفئران الحوامل. وعدم وجود فروقات معنوية في مستوى GPTفي الفئران الحوامل للجرعة العلاجية (0.06ملغم).
أظهر الفحص النسيجي آفات عديدة في (الكبد ,الرئة والكلى) لمجموعة الفئران الذكور, الاناث البالغين, الحوامل والصغار . تمثلت هذه الآفات بنزف، انكماش، تنخر في بعض الخلايا مع تحلل النواة وارتشاح الخلايا الليمفاوية في الكلى, الكبد والرئة في كل المجاميع.

أطروحة دكتوراه مقدمة من قبل الطالبة سهاد أبراهيم مصطفى حمد البياتي  إلى مجلس كلية العلوم – جامعة تكريت  وهي جزء من متطلبات نيل شهادة الدكتوراه في علوم الحياة-علم الحيوان-علم الانسجة و الأجنةأطروحة دكتوراه مقدمة من قبل الطالبة سهاد أبراهيم مصطفى حمد البياتي  إلى مجلس كلية العلوم – جامعة تكريت  وهي جزء من متطلبات نيل شهادة الدكتوراه في علوم الحياة-علم الحيوان-علم الانسجة و الأجنةأطروحة دكتوراه مقدمة من قبل الطالبة سهاد أبراهيم مصطفى حمد البياتي  إلى مجلس كلية العلوم – جامعة تكريت  وهي جزء من متطلبات نيل شهادة الدكتوراه في علوم الحياة-علم الحيوان-علم الانسجة و الأجنةأطروحة دكتوراه مقدمة من قبل الطالبة سهاد أبراهيم مصطفى حمد البياتي  إلى مجلس كلية العلوم – جامعة تكريت  وهي جزء من متطلبات نيل شهادة الدكتوراه في علوم الحياة-علم الحيوان-علم الانسجة و الأجنة

Go to top