Menu

ناقش وعلى قاعة المرحوم جابر حميد اعليوي الطالب عمر عبد الناصرمناقشة طالب الماجستير عمر عبدالناصر من قسم علوم الارض التطبيقية

قسم علوم الارض التطبيقية

حصل على تقدير (جيد جدا)

الملـخــص
تم في هذا البحث إجراء دراسة بعض الخواص الجيوتكنيكية لتربة ناحية يايجي /كركوك/ شمال العراق وتقييم هذه الخواص والمتمثلة بالخواص الفيزيائية والميكانيكية والكيميائية. إذ اعتمدت ستة مواقع ممثلة لمنطقة الدراسة, وقد اظهرت النتائج أن التربة في منطقة الدراسة ذات محتوى رطوبي تراوح ما بين (1,95-16,74%) ويرجع ذلك الى قلت الساقط المطري وارتفاع معدلات التبخر وارتفاع درجات الحرارة وتذبذب منسوب المياه الجوفية ,وأظهرت نتائج التحليل الحجمي الحبيبي بان تربة منطقة الدراسة غير متجانسة وتحوى مدى واسعاً من أحجام الحبيبات واختلافاً في نسبة حجوم الحبيبات المكونة للتربة. إذ كانت التربة الناعمة هي السائدة في منطقة الدراسة وبنسب متفاوتة مع وجود نسب أقل من الترب الخشنة, واظهرت نتائج حدود اتربيرك بأن التربة الناعمة من نوع الترب الطينية غير العضوية ذات اللدونة الواطئة (CL) وبعضها من النوع الغرينية غير العضوية ذي اللدونة الواطئة (ML), وتراوحت قيم الوزن النوعي للنماذج المدروسة ما بين (2,76-2,65).
أما عناصر المقاومة القصية للتربة في المحطات فتراوحت قيم التماسك ما بين (65-100kpa) وزاوية الاحتكاك الداخلي ما بين(35-41O) درجة, ونسبة الفراغات الابتدائية لمنطقة الدراسة بين (0,52 -1,061) وتراوحت قيم دليل الانضغاط (Cc) ما بين(0,22-0,339) دلالة على ان التربة ذات درجة انضغاط عالية, اما دليل الانتفاخ Cr فقد تراوح ما بين (0,029-0,166) دليل على ان التربة ذات نسبة انتفاخ قليلة، وتراوحت قيم ضغط الانضمام المسبق Pc ما بين (65-240) kN/m2.مناقشة طالب الماجستير عمر عبدالناصر من قسم علوم الارض التطبيقية
دلت نتائج التحاليل الكيميائية على وجود نسب من الجبس تراوحت ما بين(0.177-0.516%) ونسبة الأملاح الكلية القابلة للذوبان تراوحت ما بين (0,58- 1,5 %) والمادة العضوية تراوحت قيمها ما بين(0,16-0,92%), اما قيم الأس الهيدروجيني فتتراوح ما بين (8,21-8.94) لجميع المواقع المدروسة, أن قيم الأس الهيدروجيني تدل على ان تربة منطقة الدراسة هي تربة قاعدية . تبين ان اغلب ترب المواقع المدروسة تكون نسبة SO3 فيها قليلة تراوحت ما بين (0,082-0,182%).الاستنتاجات والتوصيات
5-1 الاستنتاجات
أسفرت الدراسة الحقلية والمختبرية التفصيلية لتربة منطقة الدراسة ومناقشة خواصها الجيوتكنيكية الخروج بالاستنتاجات الآتية :
1- تبين أن ترسبات الموجودة في منطقة الدراسة هي ترسبات العصر الرباعي لكل المواقع المدروسة .
2- تراوحت نسبة المحتوى الرطوبي ما بين (1,95- 16,74 %) و يرجع السبب في ذلك إلى قلة الساقط المطري وارتفاع معدلات التبخر وارتفاع درجات الحرارة وتذبذب منسوب المياه الجوفية في تلك المواقع , إذ أن قلة المحتوى الرطوبي يعطي انطباعاً ايجابياً نسبة للمنشآت وإن وجود الماء يقلل من عوامل المقاومة القصية التي تشمل التماسك وزاوية الاحتكاك الداخلي .مناقشة طالب الماجستير عمر عبدالناصر من قسم علوم الارض التطبيقية
3- أظهرت دراسة التحليل الحبيبي الحجمي بعد مقارنة النسب المئوية للطين والغرين والرمل والحصى في المنطقة وجود تباين في النسب إذ كانت هناك سيادة نسبية للأحجام الناعمة نسبة الى الاحجام الخشنة . وتحوى مدى واسعاً من احجام الرسوبيات واختلافاً في نسبة حجوم الحبيبات المكونة للتربة ،وعليه فإنها تعد تربة غير متجانسة في خواصها وتوزيعها العمودي وغير متماسكة للترب المخلوطة (حصى ورمل وغرين وطين).
4- تبين ان تربة منطقة الدراسة يغلب عليها النوع الناعم(طين وغرين) مع احتوائها على نسب متباينة من الحبيبات الرملية الناعمة والخشنة بنسب اقل منها, وان نوعها(CL) طينيه واطئة اللدونة للمواقع الاول والرابع والخامس اما تربة الموقع الثاني يكون نوعها (ML) غرينيه واطئة اللدونة, وتربة رملية وحصوية في المواقع الأُخرى.
5- تراوحت قيم الوزن النوعي في منطقة الدراسة بحدود (2,76-2,65) يعود للتركيب المعدني لحبيبات التربة في هذه المنطقة . إذ ان التركيب المعدني يلعب دوراً مهما في تحديد قيم الوزن النوعي إذ لوحظ وجود الكوارتز بنسبة عالية في منطقة الدراسة.
6- أظهر فحص القص المباشر أن ترب منطقة الدراسة ذات زاوية احتكاك (35-41O) وتماسك (65-100kpa) وقد يفسر بأختلاف طبيعة المادة الرابط بين حبيبات التربة وحجم حبيباتها الناعمة نسبيا.مناقشة طالب الماجستير عمر عبدالناصر من قسم علوم الارض التطبيقية
7- تراوحت نسبة الفراغات الابتدائية لمنطقة الدراسة بين (0,52 -1,061) وهي تقريبا تقع ضمن الحدود المثالية. بشكل عام تقل نسبة الفراغات بزيادة الضغط على التربة نتيجة لطرد الموائع (هواء وماء) ومن ثم يحدث إعادة لترتيب الحبيبات مما ينتج عنه نقصان في حجم نسبة الفراغات وزيادة في كثافة التربة.
8- تراوحت قيم دليل الانتفاخ (Cr) بين قليله (0,029) في الموقع الثاني و(0,055) في الموقع الخامس فيما كانت قيمته متوسطة- عالية (0,166) في ترب المواقع الاول يعزى ذلك الى اختلاف نوعية واعماق الترب بين المواقع المدروسة, ان هذه القيم تعكس ان التربة ذات نسبة أنتفاخ قليلة بسبب قلة المعادن الطينية القابلة للانتفاخ.
9- بلغت قيم دليل الانضغاط في المواقع(0,22-0,339)هذه القــــيم تعطي دليلاً على ان التربة ذات درجة انضغاط عالية.
10- ظهرت الفحوصات الكيميائية والمتمثلة بالأملاح القابلة للذوبان نسباً تتراوح ما بين (0,58-1,5 %) وبالتالي فإنها تقلل من مقاومة الاجهادات المسلطة على التربة والجبس يتراوح ما بين (0.177-0.516%) وله تأثير على خواص التربة إذ ان الجبس لهُ قابلية على الذوبان في الماء, والمواد العضوية تتراوح ما بين (0,16-0,92%) إذن يمكن القول بأن المواد العضوية تكون ذات تأثير سلبي كبير على التربة وذلك عن طريق تأثيرها على الخواص الانضغاطية للتربة وتأثيرها على القص المباشر وزيادة المسامات في التربة والاس الهايدروجيني يتراوح ما بين(8,21- 8,94) وبالتالي تؤثر على التربة فكلما إزداد(pH) تزداد قاعدية التربة وتقل اذابة الجبس وكاربونات الكالسيوم, كما تبين ان اغلب ترب المواقع المدروسة ذات محتوى كبريتي قليل يتراوح ما بين (0,082-0,182%) ان تواجد الكبريتات في التربة بنسب عالية يؤدي الى مشاكل منها مهاجمة الاسمنت الأمر الذي يؤدي الى تبلور مركبات معقدة معه.

5-2 التوصيات
1- نظراً لكون النتائج التي تم الحصول عليها أظهرت تذبذب للخواص الجيوتكنيكية مما يعكس عدم تماثل التربة، ولكون هذه الدراسة تعطي فكرة أولية عن خواص التربة ولكنها لاتعد بديلاً عن التحريات الموقعية نوصي بإجراء أعمال تحريات التربة لكافة المشاريع التي ستنشأ في منطقة الدراسة.
2- نظراً لاحتواء التربة على نسبة من الاملاح الكلية القابلة للذوبان فضلاً عن نسبة لا بأس بها من المواد العضوية، ونظراً لتذبذب مستوى المياه الجوفية نوصي بدراسة الوضع الهيدروجيولوجي في منطقة الدراسة لتحديد مدى ارتفاع وانخفاض المياه الجوفية لما له من تأثير على اذابة الاملاح وغسل التربة مما يؤثر سلباً على قابلية تحمل التربة.
3- بسبب وجود نسبة من الكبريتات في التربة اما يجري استعمال خرسانه بسمنت خاص أو استبدال الجزء العلوي منها بطبقة عازلة من الترب الطينية الخالية من الأملاح والمواد العضوية في بعض مناطق الدراسة وطلاء الأوجه الخرسانية للأسس بماده قيريه.
4- حدل الطبقة السطحية من التربة بعد استبدالها لجعلها اكثر تجانسا وزيادة كثافتها النسبية وسعة التحميل.

Go to top