Menu

 دراسة رسوبية بتروفيزيائية للصخور المصدرية لتكوين ساركلو في حقلي بطمو وعين زالة في شمال العراقتمت دراسة تكوين ساركلو في ثلاث مقاطع تحت سطحية من حقلي عين زاله وبطمة في شمال العراق متمثلة بالابار (Az.24 ) (Az.29) و (B.15)على التوالي. تم القيام بدراسة رسوبية وبتروفيزيائية وجيوكيميائية عن طريق دراسة(143) شريحة صخرية موزعة على الآبار أعلاه كما تم تحليل ستة عينات من صخور الحجر الجيري والسجيل لمعرفة محتواها الكلي من المواد العضوية (T.O.C) بالإضافة الى تحاليل البايرولايسز.
تتألف صخور التكوين من وحدة الحجر الجيري الرئيسية الغنية بالأطيان كالحجر الجيري المارلي والحجر الجيري السجيلي بالإضافة الى سماكات قليلة جدا من الحجر الجيري النقي والحجر الدولومايتي الغني بالأطيان ايضا .تكون حدود التماس للتكوين في الجزء الاعلى غير متوافقة مع تكوين سارمورد (طباشيري اسفل) ، أما الحد السفلي مع تكوين السارمورد الأعلى فيكون حد متوافق مع تكوين علان (جوراسي اوسط).
يتألف تكوين ساركلو بتروغرافيا من المكونات الهيكلية فقط. أهم المكونات الهيكلية هي متحجرات الفورامنيفرا الطافية والقاعية (Globigerina,Textularia ), وكذلك الرخويات والامونايت والكالسسفيرات ، أما المكونات غير الهيكلية فلم تظهر في هذه الدراسة. تتعرض صخور التكوين وبدرجات متفاوتة إلى تأثير العمليات التحويرية وأهمها عملية الدلمتة و الإذابة والسمنتة والتشكل الجديد.
تم تقسيم التكوين إلى ثلاث سحنات رئيسة هي سحنة الحجر الجيري الطيني الرئيسة الدقيقة (M) و سحنة الحجر الجيري الواكي الرئيسة الدقيقة W)) و سحنة الحجر الجيري المرصوص الرئيسية الدقيقة (P) . تم تقسيم السحنة الاولى (M) الى سبع سحنات دقيقة ثانوية. وتقسيم السحنة الثانية (W) الى اربع سحنات ثانوية وتضم السحنة الثالثة (P)سحنة واحدة . تتوزع هذه السحنات على بيئات الرف الخارجي وبيئة الباثيال العميقة.دراسة رسوبية بتروفيزيائية للصخور المصدرية لتكوين ساركلو في حقلي بطمو وعين زالة في شمال العراق
بينت نتائج التحاليل الخاصة بالنماذج قيد الدراسة ومقارنتها مع التقييم الخاص بالصخور المصدرية تبعا لمحتواها من المواد العضوية (TOC) ان النماذج الطينية الخاصة بالبئر Az.29 تكون ضمن الامكانية المصدرية الجيدة اما النماذج الكاربوناتية فتكون بين الامكانية المصدرية المتوسطة الى الجيدة. اما البئر Ba.15 فان النماذج الطينية الخاصة به تكون ضمن الامكانية المصدرية متوسطة و جيدة جدا, اما النماذج الكاربوناتية فتكون ضمن الامكانية المصدرية المتوسطة لتصل الى الممتازة.
لاحظنا ان البئر Az.29 يحتوى على الكيروجين من النوع الثالث اما البئر Ba.15 فانه يكون خليط من النوع الثالث والرابع والخامس , كما يعزى هذا الاختلاف نتيجة للاختلاف في نوعية المواد العضوية ودرجة نضوجها. وان النماذج الخاصة بالبئر Az.29 تكون ذات امكانية ضعيفة و وتزايد لتصل الى المتوسطة تبعا للأعماق اما البئر Ba.15 فانه يكون ذو امكانية انتاجية متغيرة بين الضعيفة الى المتوسطة والجيدة. آن النماذج الخاصة بالبئر Az.29تكون ضمن نافذة تكوين النفوط, اما البئر Ba.15 فان النماذج الخاصة به تكون ضمن نافذة النفط والغاز وكذلك توجد نماذج غير ناضجة.
تبين من تحديد نوعية الكيروجين والمواد العضوية ان النماذج الخاصة بالبئر Az.29 تكون ضمن النوع الثاني من الكيروجين غير الناضج والقريب من نطاق تكوين النفوط. اما البئر Ba.15 فان النماذج الخاصة به تكون خليط من النوع الاول والذي يكون له القابلية عن تكون النفوط والثاني كذلك والنوع الثالث من الكيروجين الذي يكون له القابلية على توليد الغاز. و ان النماذج هي من النوع الثاني و الثالث للكيروجين لكلا البئرين ضمن تكوين ساركلو قيد الدراسة.دراسة رسوبية بتروفيزيائية للصخور المصدرية لتكوين ساركلو في حقلي بطمو وعين زالة في شمال العراق
بينت النتائج ان النماذج الخاصة بالصخور الكاربوناتية للبئرين والتي تكون ضمن النوع الثالث للكروجين الذي يكون له القابلية على توليد الغاز, اما بالنسبة لنوعية الصخور المصدرية فهي تتراوح من الضعيفة الى الممتازة. اما نوعية الكيروجين الخاصة بالصخور الطينية فأنها تنطوي تحت النوع الثالث من الكيروجين الذي يكون له القابلية على توليد الغاز, اما نوعية الصخور المصدرية في تكوين ساركلو فهي بين الضعيفة والجيدة والممتازة . و ان النماذج قيد الدراسة الخاصة ببئر (Az.29) هي من النوع الثاني والتي تكون لها القابلية على توليد النفط والغاز والنوع الثالث والتي تكون لها القابلية على توليد الغاز ايضا. اما النماذج الخاصة بالبئر Ba.15 قيد الدراسة فقد اتضح انها من النوع الثاني والثالث والرابع والذي تكون لها القابلية على توليد النفط والغاز والغاز الجاف.
ومن خلال تقيم درجة حراة النضوج يتضح ان النماذج الخاصة بالبئر AZ.29 هي من النوع الثاني والتي تكون ناضجة تتحول الى النفوط خلال عملية التسخين. اما النماذج الخاصة بالبئر Ba.15 فأنها تكون من النوع الاول والتي تكون غير ناضجة وكذلك ضمن النوع الثاني والتي تكون شديدة النضوج ولها القابلية على توليد النفوط خلال عملية التسخين وكذلك من النوع الثالث والتي تكون شديدة النضوج ولها القابلية تكوين الغاز. ومن تحديد مستوى النضوج الحراري للمواد العضوية المختلفة من خلال معدل الـ Tax تبين ان النضوج للنماذج قيد الدراسة ضمن البئر Az.29 هي غير ناضجة, شديدة النضوج. اما النماذج الخاصة بالبئر Ba.15 فهي تكون غير ناضجة, ذات نضوج اولي, شديدة النضوج وحسب الاعماق. صنف نضوج النماذج الخاصة بالبئر (Az.29) من النوع الاول ضمن نافذة النفط اما النماذج الخاصة بالبئر (Ba.15) نطاق الغاز الرطب.تعد الهايدروكاربونات المتواجدة ضمن البئرين هي من الهايدروكاربونات غير المهاجرة.

Go to top