Menu

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله الذي علم بالقلم علم الإنسان ما لم يعلم، والصلاة والسلام على معلم الناس الاول ومخرجهم من الضلالة إلى الهدى، الذي جعله ربه رحمة للعالمين، وأدبه بالخلق العظيم وعلى آله الطيبين الطاهرين وصحبه الاخيار المنتجبين.

قال صلي الله عليه وسلم :" من خرج في طريق العلم فهو في سبيل الله حتي يرجع     ".
وقال أيضا :" من سلك طريقا يلتمس فيه علما سهل الله له به طريقا إلي الجنة     ".
ولا يزال المرء عالما ما طلب العلم .. فإن ظن أنه قد علم فقد جهل .. ولا يتكبر أحد بعلمه، ولا يكتم أحد علمه عن غيره فهو كالتصدق فإن تصدق به فتح الله عليه من علمه وإن كتمه حرمه الله العلم   ولنبدأ عامنا الدراسي بجد ونشاط والتزام محافظين على الامانة العلمية اشاعة روح المنافسة الشريفة في طلب العلم والتفوق.

نرحب بأبنائنا الطلبة والطالبات في المرحلة الاولى المقبولين الجدد في رحاب كلية العلوم للعام الدراسي 2020-2021 … منهل العلم، وكل عام أنتم بخير بمناسبة بدء العام الدراسي الجديد   متمنيا وداعيا المولى الكريم أن يجعله عام خير وفلاح ونجاح علي الجميع وأن يحقق كل منا ما تصبوا اليه انفسكم من آمال وطموحات في ظل منافسة شريفة في طلب العلم والتفوق وتحقيق علاقات إنسانية واخوية طيبة.

اعزائنا الطلبة ...

ليكن الطالب او الطالبة مرأة لمنزله وصورة مصغرة تعكس ما ربي عليه في اي مكان يكون فيه. فأهلا وسهلا بكم ياطلاب العلم والمعرفة وهذه كليتكم / كلية العلوم، بيتكم الثاني الذي ستمضون فيه اربع سنوات وساعات طوال من يومكم واشهر عديدة من سنتكم من الجد والاجتهاد وتنهلون من ينابيع العلم / من جهود وعقول الاساتذة الكرام الذين لن يبخلوا عليكم بكل ما هو جديد من العلوم الصرفة بكافة اختصاصاتها وفروعها لنحصل على طلبة متخرجين محملين بسلاح العلم والمعرفة لخدمة بلدنا العزيز .... العراق.

تمثل السنة الدراسية 2020 – 2021 استمرار لتطبيق نظام التعليم عن بعد بسبب استمرار تفشي جائحة كورونا وما سببته من تغيير في نمط الحياة وانظمة التدريس على مستوى العالم وحفاظاً على سلامة الطلاب والاساتذة وبالرغم من كون هذا النظام جديد على الجامعات العراقية لكنها استطاعت بفضل تظافر كافة الجهود من تحقيق تقدم ممتاز في تطبيق ونجاح هذا النظام التعليمي والمطلوب منكم ايها الطلبة بذل جهود اضافية في تعلم وتطبيق نظام التعليم عن بعد والالتزام بأوقات المحاضرات والحفاظ على الامانة العلمية والتحلي بالصبر وقوة الارادة .

 طلبتنا الاعزاء : تذكروا اليوم الأعوام الدراسية الفائتة …. كيف مرت وانقضت …لم يبق للمتفوق من عنائها وتعبها إلا لذة النجاح ومتعة التفوق ….لم يبق للمهمل المقصر من لعبه ولهوه إلا حسرة الرسوب وألم الفشل …. هكذا تمر الأيام بحلوها ومرها وتعبها ولهوها …وتبقى ثمرتها ونتيجتها.. واعلموا أن العلم إنما يطلب للعمل به ولننفع اهلنا وابناء وطننا به وليس لحفظه في الذهن وتسطيره على الورق حين الامتحان لغرض النجاح فحسب    .. 

باسمي وباسم كافة التدريسيين في كلية العلوم ان ترحب بكوكبة من الطلبة والطالبات الذين قبلوا هذا العام في كليتنا ونتمنى لهم التوفيق والعطاء الذي يرضي الله ثم يرضي اهليكم وفقكم الله وأنار لكم درب النجاح لتكونوا نافعين منتجين تبنون وطنكم الذي تحبون واليه تنتمون العراق الحبيب.

Go to top