Menu

تم في  يوم الثلاثاء الموافق 16/10/2018 المناقشة العلنية لطالب الماجستير ( كمال محمود علي ) اختصاص علوم الفيزياء/ نووية  عن رسالتة الموسومة ( حساب الجرع الاشعاعية باستخدام دروع محضرة من مركب نانو اوكسيد التنكستن ) و تألفت لجنة المناقشة من السادة :

1- ا.د نضاله حسن كاظم        رئيساً 

2- ا.م.د نجاة احمد دحام        عضواً 

3- ا.م.دعمار عبد بطاوي       عضواً

4- ا.د فارس صالح عطا الله   عضواً و مشرفاً 

5- ا.م.د كريم خلف محمد      عضواً و مشرفاً 

و تلخصت رساله الباحث بما يأتي :

    تم في هذه الدراسة حساب الجرع الإشعاعية لما لها من دور فعال في التطبيقات الطبية والصناعية والبحثية. ومن الأدوات المهمة في تقليل الجرع الاشعاعية هي الزمن، فالمسافة والدروع إذ ان للدروع دور مهم وكبير في خفض الجرع الاشعاعية، لذلك تم دراسة خواص التدريع للدروع المصنوعة من المواد المتراكبة والمتكونة من بوليمر الايبوكسي كمادة أساس والمدعم بمسحوق أوكسيد التنكستن () النانوي وبنسب تدعيم مختلفة (10,20,30,40) %وسمك مختلفة(1,2,3,4,5) سم للوقاية من الاشعاع، وذلك لمعرفة مدى ملائمة هذه الدروع للاستخدام في مجال الوقاية من أِشعة كاما. قيست بعض المعاملات مثل معامل التوهين الخطي ()، ومعامل التوهين الكتلي ()، والسمك النصفي ()، والسمك العشري () ، وذلك باستخدام مصدر (Cs-137) الباعث لأشعة كاما بطاقة (662 ) وبفعالية (9.49 )، ومصدر (Co-60) الباعث لأشعة كاما بطاقات (1172,1332 ) وبفعالية (1 ). ولهذا الغرض تم استخدام كاشف آيوديد الصوديوم بأبعاد () بوصة مع منظومة قياس متكاملة. كما تم قياس معدل الجرعة الاشعاعية (Dose-Rate)، والنسبة المئوية لخفض الجرعة (Dose Reduction (%))، وذلك باستخدام مقياس الجرع الشخصي (URAD-PLUS)، ولنفس المصادر المشعة. وكذلك تم حساب معدل الجرعة الاشعاعية باستخدام معاملات التوهين.

     أظهرت النتائج أِنّ قيم هذه المعاملات تتأثر بتغير نسب التدعيم والسمك وطاقة أِشعة كاما، فقد تبين إِنه عند زيادة نسبة التدعيم والسمك للدروع أِدى الى زيادة معامل التوهين الخطي والنسبة المئوية لخفض الجرعة. وفي المقابل يحدث نقصان في قيم كل منهما عند زيادة طاقة اشعة كاما للمصدر المشع المستعمل وخاصة عند تراكيز (30,40) % ، وعند الطاقة (662 ).أِما معامل التوهين الكتلي فقد وجد انه يقل عند زيادة نسبة التدعيم، بينما يزداد عند زيادة سمك الدرع. وكما بينت النتائج انه عند زيادة نسبة التدعيم وسمك الدروع يؤدي إِلى تناقص في معدل الجرعة الاشعاعية، وفي المقابل يحدث ازدياد في قيم معدل الجرعة الاشعاعية عند زيادة الطاقة والفعالية الاشعاعية للمصدر.

     وأِما بالنسبة للسمك النصفي والعشري فقد وجد أِنه يحدث تناقص في كل منهما عند زيادة نسبة التدعيم وبخاصة عند التراكيز العالية، ويحدث العكس عند زيادة الطاقة.

     ومن النتائج نرى أِنّ هنالك توافقاً جيداً بين القيم العملية للجرع الاشعاعية والقيم التي تم حسابها باستخدام معاملات التوهين. وكما نرى أِنّ هذه الدروع المدعمة بالمسحوق النانوي تعطي نتائج جيدة مقارنه بالدراسات السابقة.

najat

najat3

 

Go to top